ولد حننا يكشف أسباب فشل أنقلاب 1987

 

 

قال رئيس حزب الاتحاد والتغيير الموريتاني صالح ولد حننا إن انقلاب 1987 كان يهدف إلي تصفية مكون عرقي بموريتانيا،غير أن تردد أحد الضباط المشاركين فيه أفشله قبل ساعات من حدوثه.

 وقال صالح لد حننا في مقابلة مع المرابطون إنه كان في المداومة ليلة تسريب الضابط لخبر الانقلاب، حيث اتصل به قائده المقدم سيدي محمد ولد الصبار- عليه رحمة الله - طالبا منه الحيطة والحذر ومنبها له علي اتصال وشيك من الرئاسة الموريتانية.

وقال ولد حننا إن الرئاسة اتصلت به وطلبت منه اتخاذ اجراءات مستعجلة لضبط الأمور،كما طلبت منه في وقت لاحق اعتقال الملازم أول “كان آمادو” الذي كان من ضمن المجموعة المخططة للانقلاب، وكان من المفترض أن يتولي المداومة خلفا لصالح نفسه.

وأكد ولد حننا أن انقلاب الزنوج تم احباطه بعد إبلاغ ضابط صف برتبة مساعد أول من الدرك للمقدم الشيخ سيد أحمد ولد باب بالمخطط الذي يحضر له من أجل الإطاحة بالحكم وبعض المشاركين فيه.

وقال ولد حننا إن الرئاسة قررت اعتقال الضالعين فيه بعد تلقيها لبعض الأسماء، وإن الاعترافات كانت صادمة بالفعل، وكشفت عن مخطط دموي لتصفية مجموعة عرقية بعينها.

منسق مسيرة "لحراطين" في مقابلة شاملة مع موقع "الصحراء"

أجرى موقع "الصحراء" مقابلة شاملة مع الأستاذ محمد فال ولد هنضيه منسق مسيرة غد الثلاثاء والمنسق العام لميثاق لحراطين الذي تحل خلال الساعات القادمة الذكرى الأولى لإطلاقه في حفل كبير نظم بالمناسبة.

وفيما يلي نص المقابلة:

موقع الصحراء: بوصفكم منسق ميثاق لحراطين ما هو برنامج المسيرة التي ستنظمون بعد غد الثلاثاء؟ وهل ستختتمونها بمهرجان شعبي؟

محمد فال ولد هنضيه: طبعا برنامج المسيرة هو البرنامج التقليدي للمسيرات سنجتمع في نقطة تجمع وهي الواقعة بجبن دار الشباب الجديدة قرب مسجد المغرب، وننطلق عبر الشارع الموصل إلى كرفورBMD ومن هنالك سننعرج يمينا إلى ساحة ابن عباس و هي ستكون مسيرة سلمية وكما يقول المثل الحساني ''ما لاهي تنكب فيها أميها ألحد''ولن يقال فيها لأي شخص ''وجهك أموسخ'' إن شاء الله تعالى وطبعا ستنتهي بمهرجان بساحة ابن عباس إن شاء الله تعالى.

موقع الصحراء: في ظل امتناع السلطات عن ترخيص بعض الأنشطة في الأسابيع الماضية؛ كيف كان تعاطي السلطات معكم خلال محاولتكم الترخيص لهذه المسيرة؟

محمد فال ولد هنضيه: السلطات حتى الآن تحاول بشتى السبل أن تثنينا عن تنظيم هذه المسيرة، ونحن مصرون كل تنظيمها في وقتها؛ لأننا اتخذنا كافة السبل القانونية والإجرائية من أجل تشريعها، ولا يمكن أن نتصور أن السلطة تمنعنا من التعبير عن أننا مظلومين، وإذا ما أقدمت على ذلك فلدينا خيارات، وسنقوم بالإجراء الذي نراه مناسبا من ضمن حزمة من الخيارات درسناها مسبقا.

موقع الصحراء: ما هي السيناريوهات المطروحة حتى الآن؟ وهل تم الترخيص لهذه المسيرة؟

محمد فال ولد هنضيه: أودعنا طلب الترخيص لدى السلطات يوم الخميس الماضي، وأعدنا طرحه أمس الأحد، ولم يمض على طلب الترخيص إلا يومين، ونعتبر أن هذا التأخر حتى الآن مقبول ولا زال في حدود المعقول، ولكن طبعا إذا لم يأت الترخيص اليوم الاثنين فهذا معناه أن الأمور طالت أكثر من اللازم، و على كل حال فنحن سنقوم بهذه المسيرة سواء رخصت أم لم ترخص فهي ستجري في وقتها وفي مكانها إن شاء الله تعالى.

موقع الصحراء: ماذا أعددتم في حال تراجعت السلطات عن الترخيص في أي وقت قبيل أو أثناء تنظيم المسيرة؟

محمد فال ولد هنضيه: كما أسلفت فنحن سننظم هذه المسيرة سواء رخصت أم لم ترخص؛ لأننا نعتبر أن عدم ترخيصها تجنِّ على حقوقنا وهو عبارة عن نوع من التلاعب بالقوانين ونوع من عدم العدالة في تطبيق المساواة بين المواطنين، ونحن في كل الأحوال سننظمها في وقتها وفي مكانها المقررين ولم نتجنَّ على أحد و لم نخرق أي قانون وإنما طالبنا بحقوق أظن أنها كانت حقوقا مضمونة لكافة المواطنين، وحتى الآن نرى جميع مكونات الشعب وجميع أحزابه وجميع فئاته تقوم بمسيرات مرخصة أو غير مرخصة ولم يكن فيها أي شيء لماذا نحن؟ هذا هو السؤال.

موقع الصحراء: في الأيام الأخيرة تابعنا بيانات لأحزاب سياسية بعضها يدعو لمقاطعة هذه المسيرة والبعض الآخر يدعو إلى المشاركة فيها؛ فماهي الأطراف التي اتصلت بكم و نسقت معكم من أجل إنجاح هذه المسيرة؟ وماهو تعليقكم على الذين دعوا لمقاطعتها؟

محمد فال ولد هنضيه: شكرا.. أولا الأطراف التي اتصلت بنا من أجل التنسيق في تنظيم هذه المسيرة هي أطراف عدة عرضت علينا التعاون في سبيل إنجاحها وطبعا لن أكشف عنها.

أما فيما يخص من اتخذ موقفا عدائيا تجاه المسيرة فذنبه على جنبه كمال يقال، حتى أنه استبق الإدارة واستبق كل شيء ولا أرى أي داع لهذه المواقف التي أقل ما يقال عنها إنها مواقف لا تخلو من كونها لا تخضع لأي منطق خاصة وأنها صدرت من بعض الأحزاب التي لها تاريخ في النضال من أجل الحقوق، وفي هذه الحالة كنا أقل ما نتوقع منهم أن يكفوا عن أذاهم إن لم يشاركونا، ولكن بصدور هذا البيان لقد انكشف كل شيء و صارت الأمور واضحة أمام جماهير الشعب الموريتاني وأمام كافة الموريتانيين، وأظن أن الأيام القادمة ستؤكد أن انكشاح الغيم سيؤدي إلى النضال الجدي والسلمي من أجل نيل الحقوق أو من أجل انتزاع الحقوق المسلوبة إن شاء الله.

موقع الصحراء: ما ذا أعددتم لمواجهة مساعي النظام وبعض القوى المحسوبة عليه للتأثير سلبيا على مسيرتكم القادمة، وما هو تعليقكم على بيان وزع قبل يومين يتهم أقلية من لحراطين بالسعي لفرض رأيها على الشريحة؟

محمد فال ولد هنضية: اطلعت على هذا البيان وطبعا هنالك عدة جهات تريد أن تؤثر سلبا على المسيرة، ولكننا واثقون من أن الجماهير ستهب بكثرة و بغزارة من أجل المشاركة في هذه المسيرة.. ستهب كالسيل العارم من أجل المشاركة في هذه المسيرة؛ لأنها تلبي مطلبا طال انتظاره من طرف كافة الجماهير وهو مطلب توحيدي جماهري إنصافي من أجل بناء موريتانيا على أساس العدل والمساواة بين كافة مواطنيها والقطيعة النهائية مع الكيل بمكيالين ومع تهميش نصف سكان البلد لا لشيء إلا لأنهم قد استرقوا في الماضي، وكأن الظلم الماضي يجب أن يرثه الأولاد عن الأجداد و هكذا دواليك إلى الأبد.

موقع الصحراء: هناك خلافات قائمة بين أطر لحراطين جرى الحديث عنها الأيام الماضية حول المشاركة في المسيرة؛ فما هي حقيقة هذا الخلاف؟ وهل ترون أن هناك سبيلا لتقارب وجهات النظر بين أطرافه؟

محمد فال ولد هنضيه: لا ليس هناك أي خلاف، إنما هنالك أمور إجرائية بسيطة وأنا أعرف أنك تشير إلى حركة إيرا طلبت أن ترفع لافتاتها وبعض الأمور الإجرائية البسيطة ونحن بصدد التغلب على هذا الإجراء التنظيمي البسيط ونأمل إن شاء الله أن تشارك كافة الجهات بما فيها إيرا في المسيرة.

موقع الصحراء: يعتقد البعض أن الميثاق كرس الخلاف داخل أطر لحراطين وعزز انقسامهم السياسي ما ردكم؟

محمد فال ولد هنضيه: أظن أن هذا العكس فالميثاق وحد لحراطين ووحدهم باحترام خصوصياتهم وتوجهاتهم باحترام كافة الأمور التي تعنيهم، نحن لم نفرض على أي أحد أن ينتمي لحزب أو أن ينتمي لمنظمة أو أن يستقيل إنما نحترم لهم خصوصياتهم ونتفق على التشخيص والمقترحات والإحصائيات الواردة في الميثاق، هذا واقع شخصناه وهذه حالة شخصناها واجتهدنا في اقتراح حلول وهذا نتفق عليه جميعا، هذه هي الأرضية المشتركة لكافة المناضلين من لحراطين بما فيهم الرئيس مسعود ولد بلخير الذي زرناه قبل أن يعلن الميثاق وواقف لنا عليه وبارك عملنا وقال لنا إنه هو مسعود ولد بلخير نفسه يدعم هذا التوجه، و ليس هنالك أي خلاف، ولذلك نرى أن ليس هنالك أي أحد يمكنه أن يتطاول على الميثاق ولا أن يشكك فيما صدر عنه؛ لأننا عملنا كثيرا واجتهدنا كثيرا ودققنا كثيرا من أجل أن تكون كافة الإحصائيات وكافة التشخيصات وكافة الأمور الموجودة في الميثاق من مصادر موثوقة وحتى الآن ليس هنالك من يشكك في أي رقم أو أي تشخيص أو أي تحليل أو أي شيء وارد في الميثاق وأتحداكم أن تجدوا من يشكك في أي شيء وارد في الميثاق حتى الآن.

موقع الصحراء: ما ذا عن قيادتكم للميثاق و أنتم تحتلون موقعا قياديا في حزب التكتل؟ وما مدى مخاوفكم من استغلال الأطراف السياسية المعارضة للميثاق؟

محمد فال ولد هنضيه: أولا أنا لا أقود الميثاق الحمد لله فيه مجموعة من المنظمات و الشخصيات شرفوني بأن أسندوا إلي تنسيق العمل ورئيس الميثاق هو السفير محمد سعيد ولد همدي، و نحن كلنا لا نقود إنما نتشاور وننسق فيما بيننا ليست هناك قيادة بالمعنى التسلسلي أو المعنى العسكري أو المعنى الإداري، هنالك مجموعة من الناس المستقلين الذين يتشاورون بكامل العلاقة ويتخذون مواقف موحدة بعد مناقشات مطولة و إقرارها، ليست هنالك أي قيادة بالمعنى التقليدي للكلمة ونحن إنما نتعاون ونتخذ السبل المناسبة من أجل إنجاح ما ورد في الوثيقة وهكذا لأننا لسنا قيادة ولم ننصب أنفسنا كقيادة، وإنما كجماعة تحاول أن تصل إلى هدف واحد وهو أن تعتمد السلطات الموريتانية والشعب الموريتاني والدولة الموريتانية ما ورد في الوثيقة وحينها ستكون لجنة الميثاق لم يعد لها أي مكان من الإعراب وستنتهي وستحل نفسها بنفسها.

موقع الصحراء: هل من كلمة أخيرة؟

محمد فال ولد هنضية: الكلمة الأخيرة أوجهها للشعب الموريتاني من كافة الشرائح أن مسيرة التاسع و العشرين إبريل نريدها أن تكون مسيرة وطنية تعكس وحدة الشعب الموريتاني على رفع المظالم؛ لأننا لا نريد أن تكون هذه المسيرة خاصة بلحراطين وأن يشعروا أن المكونات الوطنية الأخرى لا تؤازرهم في مشقتهم وفيما يشعرون به من ظلم وحيف في هذه الدولة العزيزة علينا كلنا.

بيرام: تواصل يستخدم العبيد كخزان انتخابي “مقابلة”

في حوار مع صحيفة “العرب” تحدث رئيس منظمة إيرا عن أوضاع العبيد و مشاكلهم ومدى تأثير اللوبيات الدينية والسلطوية على سير نضاله في طريق إنهاء الاسترقاق. وأشار بيرام ولد إعبيدي إلى أن منظمة “مبادرة انبعاث الحركة الانعتاقية” (إيرا)، بعثت بالأساس من أجل مناهضة العبودية بكل أشكالها والنضال من أجل القضاء على مخلفاتها ونتائجها الثقافية والاجتماعية والاقتصادية، والتصدي لعنصرية الدولة والمجتمع تلك العنصرية التي تستهدف أكثرية المواطنين الموريتانيين السود وكذلك بعض الشرائح المستضعفة من المجتمع العربي ـ البربري.

وفي استعراض للأهداف المرحلية لمنظمته قال بيرام نعمل حاليا على إلغاء الفقه المشاع والمعتمد دستوريا في مجال القضاء والإفتاء والتعليم ، والمنسوب زورا للإمام مالك بن أنس وللشريعة المحمدية، أعني هنا “مختصر خليل” و “مواهب الجليل في شرح مختصر خليل للحطاب المالكي”، و”حاشية الدسوقي على الشرح الكبير لمختصر خليل” وغيرها من الـتأويلات والشروح المنسوبة إلى إمام دار الهجرة.

حرق الكتب الدينية المحللة للرق

ويضيف ولد إعبيدي قائلا: “هذه الكتب تؤسس وتقنن وتشرع الشرائع الجاهلية العنصرية والاسترقاقية التي تقول بعدم المساواة بين الأعراق والأجناس البشرية وتجيز بيع البشر وميراث أموالهم والاعتداء عليهم جنسيا وجسديا. وهي الكتب التي حرقنا نسخا منها رمزيا سنة 2012 لكونها تقدس ما ليس مقدسا وتجيز فعل المنكرات وكل محرم في الأديان السماوية وفي القوانين الدولية حول حرمة أجساد البشر وأعراضهم” على حد تعبيره، ويستدرك بيرام أن تلك الجهود لم تكن كفيلة بتهشيم صخرة العبودية والاسترقاق. وأشار بيرام إلى أن منظمته تعمل كذلك على تفكيك البنية الظالمة للمجتمع الموريتاني إضافة إلى إعادة تأسيس الدولة الموريتانية على مبادئ الحرية والمساواة والديمقراطية وحقوق الإنسان عبر الإطاحة بأنظمة “السخرة” في المجال الصناعي والمناجم والصيد التقليدي والزراعة، وفي مجال أسلاك الأمن والجيش.

وتواجه الجمعيات والمنظمات العاملة في مجال محاربة الرق عددا كبيرا من الصعاب لعل أهمها وفقا لرئيس منظمة إيرا معاداة جهاز الدولة والمجموعات الماسكة بالسلطة والمهيمنة على المال والدين والسياسة والجيش.

وقال بيرام ولد إعبيدي إن الدولة الموريتانية اعتقلت عددا كبيرا من مناضلي حركته وتم تعذيبهم في السجون وأدينوا في محاكمات صورية لمجرد كونهم مناهضين لا يلينون للاستعباد والعنصرية والاستغلال والتهميش. وعاد بيرام ليتحدث عن المتشددين في موريتانيا ودورهم في تكريس الاسترقاق قائلا: “ إن الدولة جندت ضدنا كتائبها الاستعبادية من العلماء والفقهاء والصحافيين كي يشهدوا ضدنا شهادة الزور في وسائل الإعلام الموريتانية المرئية والمسموعة والمكتوبة وفي المحاكم وفي المحافل الدولية”.

ورد رئيس″ إيرا” على المجهودات التي تقيمها الدولة الموريتانية ضد الاسترقاق ببعثها لعدد من القوانين والمؤسسات العاملة في هذا المجال قائلا: “لا يمكن للدولة أن تكون الحكم والخصم في هذا المجال إذ أن الماسكين بالسلطة هم الذين يمارسون الاسترقاق وهم من يحتلون القضاء وهم قادة الجيش والشرطة والدرك. فهم يرعون الممارسات الاستعبادية ويتسترون عليها ويؤسسون عليها نمط عيشهم ونظام قيمهم ومخزونهم الانتخابي وهيمنتهم السياسية”.

ويشير ولد إعبيدي إلى حادثة حرق “الكتب الفقهية” التي هزت المجتمع الموريتاني المحافظ وارتفعت على إثرها عدة أصوات تطالب بإعدام من قام بحرقها، وفي ذلك يقول “حرق كتب النخاسة الاستعبادية كانت ضربة قاضية وقوية ضد استكانة الحراطين وكسرا لهاجس الخوف والاستسلام لقدر وفكر الاستعباد.

استغلال الإخوان للعبيد

وفي معرض حديثه عن الأحزاب السياسية ومنها حزب تواصل الإخواني الذي دعا مرارا في خطاباته إلى مكافحة الرق قال بيرام “تلك دعوات غير جادة وتشتمّ منها رائحة النفاق السياسي وتصيد الأصوات، إذ أن السواد الأعظم من منتسبي هذا الحزب من رجالات الكتاتيب الذين لا علم لهم بالقانون الدولي وليست لهم ثقافة حقوقية وهم تلامذة متشددين ذوي طبيعة منغلقة في فهم الدين ولا يمكنهم بحال من الأحوال أن يقنعوا أحدا بجديتهم في مناهضة العبودية فهم آخر من يمارسها ويتستر على ممارستها ويبررون ذلك فقهيا، إذ كان موقف حزب تواصل من الاسترقاق خجولا جدا ومغالطة واضحة، و دسّت فيه كلمة تعبر بكل وضوح عن اعترافهم بشرعيته ويفهم من ذلك أنه بالنسبة إليهم هنالك رق له أساس ديني ويجيزونه ويتحفظون عليه بل ويمارسونه وآخر دون أساس ديني يرفضونه وهذه السفسطة نرفضها جملة وتفصيلا ونعتبرها دفاعا عن جرم ارتكب ويرتكب على هذه الأرض”، وأضاف إن زعماء الحزب الإخواني “تواصل” قد جاهروا مرارا في خطبهم ومسيراتهم بقتله واستباحة دمه.

نقلا عن جريدة العرب اللندنية

أحمد ولد حمزة: "النظام مطالب بالفهم أن الوطن للجميع"

أحمد ولد حمزه القيادي في حزب تكتل القوى الديمقراطية؛ ورئيس مجموعة نواكشوط الحضرية إن النظام يجب أن يفهم بأن الوطن للجميع والدولة للجميع وبالتالي عليه أن يعمل من خلال مبدإ التشاور والحوار وليس من خلال مبدإ الإنغلاق علي الذات وعدم فتح قنوات الحوار..

 

 

وأضاف ولد حمزه -في مقابلة صحفية أجرتها معه وكالة "عاجل نت" أنه على منسقية المعارضة -أيضا- أن تتخلي عن المطالب الغير منطقية وغير الحضرية ؛ معتبرا شعار” الرحيل ” شعار غير راقي وكلمة الرحيل “كلمة” تنم عن البداوة في فهم الواقع..على حد قوله

"وكالة الإشعاع" تعيد نشر نص المقابلة لقرائها الكرام:

 

 

عاجل:الكثير من المراقبين يقول بأنكم نجحتم إلي حد ما في الفصل بين انتمائكم السياسي المعارض وواجبكم  الوطني اتجاه تحسين الصورة العامة للعاصمة من  خلال وظيفتكم في المجموعة الحضرية كيف نجحتم في ذالك؟

ولدحمزة: حأولا أشكرك وأشكر المراقبين الذين وصفوا مرحلتنا في المجموعة الحضرية “بالناجحة” وإن كان هناك اختلاف حول مدي نجاحنا في تسيير المجموعة الحضرية , أما بخصوص التفريق بين انتمائي السياسي وواجبي في تحسين صورة العاصمة فأنا أعتقد بأن الواجب الوطني بعيد كل البعد عن أي مؤثرات سياسية لأن الوطن أولا وأخيرا للجميع و تحسين صورة العاصمة كان بإمكانه أن يكون أحسن مما كان إلا أن طبيعة السكان الموجودين في “نواكشوط” والظروف العامة لمختلف المواطنين كان لها دخل كبير في ذالك فأنت مثلا تلاحظين الإزدياد المضطرد في تعداد السكان داخل العاصمة مما صعب من مهمتنا كثيرا في المجموعة الحضرية خاصة إذا كان جل هؤلاء السكان في الأصل قادمون من البدو إضافة إلي ضرورة مراعاة الظروف الصعبة للمواطنين فمثلا ظاهرة الباعة علي الشارع بإمكاننا القضاء عليها في لحظة واحدة لكن المشكلة تكمن في الإعتبارات الإنسانية لؤلائك الباعة لأنكي في النهاية لايمكن أن تقطعي رزق بشر ولا أن تقضي علي مصدر قوته غير أننا نحاول دائما العمل بشكل يضمن تحسين صورة العاصمة دون الإضرار بمصالح العباد ,زدي علي ذالك أن العاصمة تعج بشرائح مختلفة بما فيها شريحة إخوتنا “لحراطين” التي يجب أن يترك لها مجال للعيش داخل العاصمة وإن كانت الطرق التي تنتهجها لذالك غير حضارية في المقام الأول مع أننا نعلق كبير أمل علي “وكالة مكافحة الرق ” التي انشأتها الدولة حديثا ونتمني أن تعيد لأخوتنا في شريحة ” لحراطين ” حقوقهم الضائعة .

عاجل: علي ذكر العبودية هل تعتقد بأن العبودية ما زالت موجودة ؟

ولد حمزة:أولا أنا أعتقد أن مفهوم ” العبودية” لا يمكن حصره في التفسير التقليدي للظاهرة لأنه هناك أنواع من العبودية هناك عبودية النفاق التي ينتهجها العديد داخل الأوساط السياسية وهي عبارة ” التطبيل والتزمير” من أجل الحصول علي منصب أو امتيازات مادية أو معنوية هذا في الحقيق نوع من العبودية,

غير أن الظاهرة في الحقيقة بدأت تنحسر فعلا انطلاقا من الخطوات التي قطعت في طريق القضاء عليها واليوم لا يوجد في نظري أي حالات عبودية إلا إذا كان صاحبها راض بها لأن المجال فتح له علي مصرعيه من أجل رفض مثل تلك الممارسات .

عاجل:نظرا لمواقفكم المعارضة للنظام وانتمائكم لأحد أكبر أحزاب المنسقية هل لا حظتم بعض الفتور في تعاطيه مع المجموعة الحضرية التي ترأسونها وهل مورست عليكم ضغوط من جانبه في إطار تعطيل نجاحكم في مهمتكم الوطنية ؟

ولد حمزة: شكرا علي هذا السؤال لأنه يتيح لي الحديث عن أشياء لم أتحدث عنها من قبل وذالك لأنني فقدت في الحقيقة الأمل كل الأمل في الكلام وأصبحت أفضل الصمت علي الحديث إلا أن الدولة في الحقيقة كان الأحرى  بها ان تترك البلدية تقوم بوظائفها دون أي تدخل منها وهو مالم يحدث قط لأننا نعاني بالفعل من تدخلها في كل شاردة وواردة الأمر الذي من شأنه أن ينعكس سلبا علي أدائنا في ” المجموعة الحضرية” غير أن إيماننا بضرورة العمل في صمت وعدم التعاطي مع تلك العوائق جعلنا نحصد تقدما ملموسا علي أرض الواقع .

عاجل:تم انتخاب موريتانيا علي مستوي تجديد للعديد من الهياكل التضامنية في العالم  هل يمكنكم ذكر لبعض تلك الهياكل التي تم انتخاب موريتانيا فيها بفضل الجهود التي بذلتموها؟

ولد حمزة: كما تعليمن الدولة لديها وزير خارجية يقوم علي تسيير علاقاتها الدولية وهناك ما يعرف بالمدن العالمية وعلاقها البعض بالبعض وهو ما يتعلق بمجموعتنا الحضرية حيث انعكس تسييرنا للمجموعة بنجاح  علي تلك الهياكل العالمية وانتخبنا في أكثر من مكان في العالم , وأعطيك أمثلة علي ذالك , حيث تم انتخابنا :

-نائبا لرئيس رابطة عمد العالم

-نائبا لرئيس الصندوق العالمي للمدن

-وعضو في المكتب التنفيذي للمدن العربية والإسلامية

-عضو المكتب التنفيذي لعمد الدول الفرانكفونية

وأحب أن أشير هنا إلي مسألة في غاية الأهمية , وهي أنه بمجيئنا إلي “المجموعة الحضرية” لم تكن هناك أي مداخيل للمجموعة وكانت الديون قد بلغت منها كل مبلغ وبفضل علاقاتنا مع مدن العالم والدعم الذي حصدناه عن طريقها استطعنا التغلب علي مشاكل المجموعة الحضرية , وقمنا بتسديد رواتب العمال المتأخرة وتسديد جميع الديون المستحقة عليها واليوم وبفضل جهد شخصي ها هي المجموعة الحضرية تمارس عملها دون أي عوائق من قبيل العجز المادي والديون المتراكمة رغم أن الدولة لم تمنحنا أي مبلغ منذ ما يناهز سبعة أعوام , ولدينا الآن فائض مالي يعد بالمليارات لحساب “المجموعة الحضرية” وإن كنت أخجل من كوننا لا نملك أي حيلة لتصريفه في مشاريع تنموية لأن الدولة عودتنا كل مرة علي إيقاف المشاريع التي نحاول القيام بها .

عاجل: ماهو مصير هذه المليارات هل ستبقي في خزينة “المجموعة الحضرية ” دون استخدامها في أي مشروع؟

ولد حمزة: لا أنكرك كنا نفضل استخدام هذه الأموال في مشاريع تنموية , غير أن الدولة لا ترغب في ذالك علي ما يبدوا سأريك مثالا علي ذالك هذه نسخة من مشروع لبناء “سوق بالعاصمة” بأضعاف حجم السوق  المركزي الموجود الآن والذي أصبح آيلا للسقوط وقد تم دعمه ماديا من قبل الصندوق الفرنسي وتمت جميع إجراءاته غير أن الدولة منعتنا أي قطعة أرضية ,يمكن إقامة المشروع عليها .

عاجل: حصلتم علي عدة أوسمة وطنية ودولية هل كانت كلها تصب في اتجاه مأموريتكم علي رأس المجموعة الحضرية أم أن منها ما له علاقة بدوركم الإقتصادي كرجل أعمال والسياسي كنضالكم في حزب تكتل القوي الديمقراطية ؟

ولد حمزة: أولا أود أن أوضح مسألة مهمة هي أنني معارضتي للنظام مسألة تشرفني وكوني عضوا في حزب تكتل القوي الديمقراطية مسألة أيضا تشرفني ولا تطأطئ رأسي لسبب واضح هو أنني لست ممن يوالي عن رهبة أو يعارض عن رغبة فأنا أملك المال والمصانع الخاصة قبل أن أكون معارضا أو رئيس مجموعة حضرية ولست من رجال الأعمال الذين يخافون النظام الحاكم , لذالك أنا معارض وأرفع بها صوتي ,أما ما يتعلق بالأوسمة فقد حصلت علي عدة أوسمة من خلال جهودي الشخصية ونجاحي كرجل أعمال وكمسير للمجموعة الحضرية,فهي أوسمة لشخص “أحمد ولد حمزة” ولا دخل للدولة بها ضيفي إلي ذالك أن جميع المناصب التي تحصلت عليها هي مناصب عن طريق انتخابي وليست للدولة منة علي في ذالك  .

عاجل: كيف تنظرون إلي الوضعية السياسية الراهنة ؟ومن المسؤول في نظركم عن الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد حسب تقييم العديد من المراقبين ؟هل هي المنسقية بانتهاجها سياسة ترحيل النظام الذي تدعمه الأغلبية أم النظام هو السبب بتجاهله لوزن معارضيه من المنسقية ؟

ولد حمزة:أنا أعتقد بأن السبب يتقاسمه الطرفان لأنالنظام في الحقيقة يجب أن يفهم بأن الوطن للجميع والدولة للجميع وبالتالي عليه أن يعمل من خلال مبدإ التشاور والحوار وليس من خلال مبدإ الإنغلاق علي الذات وعدم فتح قنوات الحوار ’ كما تتحمل المعارضة نصيبها هي الأخري من خلال النزول إلي أرض الواقع والتخلي عن المطالب الغير منطقية وغير الحضرية فشعار” الرحيل ” في نظري شعار غير راقي وكلمة الرحيل “كلمة” تنم عن البداوة في فهم الواقع ,لأننا في الحقيقة يجب أن نسلم بالأمر الواقع من خلال التعامل مع الرئيس الحالي كرئيس للجمهورية إذ أننا ومهما يكن من أمر فقد دخلنا معه اقتراعا رئاسيا ’ وهزمنا فيه سواء بالطرق الشرعية أو الملتوية المهم أنه فاز وأصبح أمرا وقاعا لذالك لا يوجد في نظري مسوغ للمطالبة برحيله,ويجب علي المعارضة التخلي سياسة الرحيل في أسرع الآجال كما أطالب النظام بمد يد الحوار لأن الرئيس هو الشخصية العليا في البلد ويجب أن يمد يده للحوار .

 

وبالنسبة للإنتخابات يجب التشاور مع مختلف الأطياف السياسية حولها وإشراك الجميع في اختيار أعضاء اللجنة المستقلة للإنتخابات قبل تحديد موعدها ’

عاجل: هل ستترشحون لمأمورية ثانية ؟

ولد حمزة: بالنسبة لي شخصيا أنا مللت هذه “الوظيفة” لأني كنت أنوي تحقيق مسائل في سبيل الوطن من خلالها ولم أتمكن من ذالك للعوائق السابقة ’ وأنا شخصيا لا أنوي الترشح لمأمورية ثانية إلا إذا كان حزبي “حزب تكتل القوي الديمقراطية ” يريد ذالك لأني في الحقيقة لن أمارس السياسة خارج الحزب ولن أترشح باسم أي حزب آخر مهما يكن من أمر .

عاجل: البعض تحدث عن دخولكم علي الخط الساخن لملف رجل الأعمال محمد ولد بوعماتو من خلال محاولتكم قيادة وساطة بين رجل الأعمال والرئيس الموريتاني بحكم القرابة بهما ما صحة هذه المعلومات .؟

ولد حمزةـ: نعم التقيت رئيس الجمهورية في إطار حل النزاع بينه وبين ولد بوعماتوا لدافعين أساسيين : أولهما: حب الوطن والثاني: بحكم القرابة من الرجلين ’ لكني لم أنجح في تذويب الجليد بينهما واكتفيت من الغنيمة بالإياب رغم إحساسي من خلال الحديث مع رئيس الجمهورية أن القضية قابلة للحل ولا زال الباب مفتوحا أمامها , وقد سمعت الكثير من الأحاديث التي تقال حول احتمال نقل رجل الأعمال ولد بوعماتوا جميع أعماله إلي الخارج ولكني أأكد لكي انطلاقا من معرفتي بالرجل وحديثي معه أن تلك الأنباء عارية من الصحة لأن ولد بوعماتوا , لا يحمل أي ضغينة اتجاه النظام وإنما لديه مآخذ حول طبيعة تعامل النظام معه ’ والمسألة كانت ستكون عادية لو سلمت من الأياي الخفية التي تسعي لإشعال الفتنة بين الرجلين .

عاجل: بعد قضاء يوم شاق في العمل ماهي الهواية المفضلة لدي السيد احمد ولد حمزة التي تخرجه من أعباء الرسميات و يجد فيها ذاته؟

ولد حمزةـ:في الحقيقة نظرا لمشاغلي الجمة كرجل أعمال أدير مؤسسات بالإضافة إلي عملي في “المجموعة الحضرية”  لذالك صدقيني لا أجد وقتا لممارسة أي هواية .

عاجل: ماهو رأيك بالأشياء التالية :

السياسة :عبارة عن ممارسة “النفاق”

الفن :شيئ جميل لأنه مصدر حقيقي للطرب غير أننا في موريتانيا وللأسف لم نعد نحس بأي طرب نتيجة للظروف العامة ويوميات البحث عن قوت.

الثورة:لا تخدم المواطن العادي في نظري لأن “الدولة محمية” بطبيعتها” والمواطن هو العرضة لكل المصائب وليس لديه ما يحميه من الخراب الذي يمكن أن ينجم عن ” الثورة” في حالة حدوثها

نقلا عن وكالة عاجل نت للانباء .

الإشعاع تنشر مقابلة منتانه بنت لمرابط مع موقع الصحراء

أجرى موقع الصحراء مقابلة خاصة مع مديرة تلفزيون "دافا" منتانه بنت لمرابط كشفت فيها النقاب عن مسيرة عملها والمراحل التي مهدت لانطلاقة التلفزيون، حيث استعرضت خياراتها الشخصية في المجالات الإعلامية والثقافية والفنية وغيرها.

 

وفيما يلي نص المقابلة:

 

 

مركز الصحراء: ما الذي جعلك وأنت الفتاة تدخلين عالم الاعلام المرئي والمسموع رغم حداثة التجربة والإمكانيات، ولم يلج هذا المجال من هم أكثر وسائل وتجربة.

منتان بنت لمرابط: دخولنا هذا المجال لم يكن وليد الصدفة، وإنما نبع عن  قناعة ودراسة شاملة، حيث تخصصت أكاديميا في الإعلام وبدأنا مشروع الوكالة الإعلامية دافا خطوة بخطوة في سنة2001 من خارج موريتانيا ثم من داخل البلد سنة 2004 بإنشاء مكتب  دراسات DAVA conseilمتخصص في الدراسات الإعلامية وبعد فترة تطور المشروع من مكتب دراسات إلى وكالة إعلامية متكاملة تضم قسما للدراسات وقسما للإعلانات، وقد حققنا من خلال هذهالوكالة الإعلامية الكثير من التجارب، ودخلنا السوق الوطنية والإقليمية، وأتاحت لنا العمل مع شركاء عالميين، ثم قررنا بعد ذلك أن نخوض تجربة الإنتاج  السمعي البصريسنة 2008 من خلال برامج تلفزيونية ووثائقية وبعض السهرات الثقافية، ثم أنشأنا تلفزيونا عبر الانترنت يسمى DAVA web tvكان هو الأول من نوعه في المنطقة وبمسطرة برامج متنوعة، وقد استعملنا تقنية streamingمسجلة في الخارج، وقد لاقت هذه التجربة تجاوبا كبيرا من مختلف البلدان وبسرعة لم نكن نتوقعها، إلا أننا لاحظنا أن المتلقي من داخل البلاد يجد صعوبة في تحميلها نظرا لضعف الإرسال، فكان الحل في محاولة البث الأرضي، وقمت باستشارة أحد الأساتذة الجامعيين ممن تعلمت على أيديهم، وبعد دراسة وبحث قدمنا طلبا للإذن بإعادة بث محتوى القناة أرضيا على مستوى نواكشوط وضواحيها كتجربة نموذجية لما قبل القانون السمعي البصري، وتجدر الإشارة إلى أن الإذن المذكور كان رقم 32 نظرا إلى أن الوزارة كانت قد منحت سابقا وعلى مر السنين ما يزيد على الثلاثين إذنا لقنوات أجنبية عبر سفاراتها لإعادة بثها أرضيا وكذلك كان قد منح لوكالة وطنية هي الأخرى لإعادة بث باقة قنوات تمثلها محليا.

 

مركز الصحراء: بعد هذه التجربة والرحلة الطويلة من الخارج والعودة إلى الوطن وانتقال مشروعكم من مرحلة إلى أخرى؛ ما هي أهم الصعاب التي واجهتكم في ولوج الخبر وكذلك الضغوط التي تعرضتم لها؟

منتان بنت لمرابط: الصعاب التي تتعلق بالولوج إلى الخبر لا تعنينا كوكالة إعلامية لا تمتهن الخبر، أما الضغوط والصعاب الأخرى فهي طبيعية في كل مسيرة نجاح، وعموما رؤيتنا هي الأخذ بزمام الأمور والجد في العمل وعدم الاتكال على الغير. ولكن للأمانة لا أذكر أننا واجهنا صعابا من ناحية المعاملة الإدارية؛ علما أنه قد مر علينا العديد من الإدارات والوزراء كانوا جميعا على مستوى من المسؤولية والمهنية، وهنا أذكر على سبيل المثال التلفزة الوطنية حيث قمنا بأعمال عديدة مشتركة وأنتجنا معا برامج كثيرة مشتركة وخاصة تم بثها عبر التلفزة الوطنية وقنوات أخرى وكذلك أنتجت دافا العديد من البرامج لعدة مؤسسات إقليمية.

 

مركز الصحراء: بعد حصولكم على الرخصة ما هي الآفاق لديكم لولوج البث الفضائي وليس الأرضي؟

منتان بنت لمرابط: أريد التصحيح فالرخص المذكورة ليست معنية بالبث الفضائي وإنما هي مخصصة للبث الأرضي، فهذا لبس يقع فيه الكثير إلا أنها تمنح إمكانية البث الفضائي وقد أنشأت الدولة شركة للبث ستتولى الإرسال عبر الأقمار الصناعية وكذلك أرضيا.

 

مركز الصحراء: معنى هذا أنكم الآن أصبحتم تتوفرون على الكادر البشري والفني والتجهيزات التي تمكنكم من دخول هذا المجال بطريقة تنافسية؟

منتان بنت لمرابط: نحن لدينا طاقم صحفي درس الإعلام من الناحية الأكاديمية وله تجربة ميدانية لا بأس بها وما زلنا نحتاج للزيادة، وقد علمتنا التجربة أن السوق المحلي ما يزال ناشئا مما يلزم توخي الحذر من ناحية الاستثمار، إلا أننا وإن كانت مجازفة استثمرنا في أجهزة متطورة وحديثة كالتي تستعمل في أكبر القنوات مثلا ولدينا طاقم صحفي وفني لا بأس به وعلى كل التجربة موجودة وإن كانت متواضعة والإرادة موجودة وسنعمل إن شاء الله وفق الضوابط  الفنية والقانونية والأخلاقية وسنحرص على جودة المادة التي سنقدمها خصوصا أن البث الفضائي يعتبر امتحانا إذ أنه بوابة تصل بجمهور عالمي اعتاد على متابعة قنوات عالمية ذات قدرات هائلة، وبالتالي فإننا نحرص كل الحرص على نجاح تجربتنا من خلال الجودة في الإنتاج والبرامج لأننا نعتبر أن نجاحنا هو نجاح لموريتانيا وأن انطلاقتنا عبر الفضاء تعتبر سفارة موريتانية على المستويين العربي والعالمي.

 

مركز الصحراء: بعد هذه التجربة الغنية كيف تقيمين الاعلام في موريتانيا السمعي البصري والالكتروني؟

منتان بنت لمرابط: أحيى التجربة الموريتانية بشقيها وأعتقد أن الاعلام الموريتاني حقق نجاحات عظيمة تستحق التهنئة، لأن الإعلام بشكل عام في موريتانيا انطلق بوسائل بدائية وخبرات متواضعة ومرتجلة، ولكنه أعطى نماذج جد مهمة لا يسعني إلا أن أثمنها وقد استطاع الإعلام الموريتاني خاصة الالكتروني منه صناعة الرأي وفرض نفسه كأمر واقع في وهذا شيء عظيم، وأنا أقدر بل وأفخر بهذا النجاح للإعلام الموريتاني بجميع أطيافه البصري حيث برزت أقلام وكتاب ومواقع ومؤسسات صارت مرجعية ولها حضور متميز جدا وخلاصة القول أنها تجربة غنية وقوية تستحق التقدير والاحترام.

 

مركز الصحراء: ما هي الشخصية الثقافية التي أثرت في نفسك؟

منتان بنت لمرابط: الثقافة عندنا في موريتانيا مربوطة بالدين وأعتقد أن علماءنا مزجوا ما هو ثقافي وديني وقربوا الكثير من المفاهيم الدينية بطرق ثقافية وأدبية متميزة وأذكر من هؤلاء العلماء مع احترامي للجميع العلامة الراحل: محمد سالم ولد عدود رحمه الله وكذلك العلامة حمدا ولد التاه والعلامة محمد الحسن ولد الددو فهؤلاء ضربوا أروع الأمثلة في هذا المجال ولهم مكانة خاصة في نفسي.

 

مركز الصحراء: ما هي الشخصية الإعلامية الوطنية التي أثرت فيك

منتنان بنت لمرابط: كنت أقرأ كثيرا لحبيب ولد محفوظ المرحوم ومعجبة جدا بكتاباته وكذلك إحدى الكاتبة با مريم هليب وطبعا أستاذي الكاتب والباحث الدكتور السيد ولد اباه ومن الصحف أقرأ شي ايلوح افش الالكترونية فأنا أجد أن لها نكهة ممتعة وأسلوبا متميزا.

 

مركز الصحراء: ما هو الفنان الذي تستمعين له؟

منتان بنت لمرابط: أستمع لديمي بنت آب كثيرا وهي فنانتي المفضلة أسأل الله لها الرحمة والغفران مع أني أستمتع بالفنون جميعها وبالموهبة حيث كانت إلا أن المرحومة ديمي كانت مدرسة للفن الجميل الملتزم، وقد كانت وستظل صرحا فنيا موريتانيا لا تمكن منازعته.

 

مركز الصحراء: ما هي الشخصية السياسية التي تنال اهتمامك؟

منتان بنت لمرابط: ليست لدي اهتمامات خاصة في المجال السياسي إلا أني مهتمة جدا بالإعلام السياسي وأنا حاليا أحضر لماستر في الإعلام السياسي في المملكة المغربية وأرى أن الساحة السياسية في بلدنا تزخر بالسياسيين المقتدرين بمختلف مشاربهم.

 

مركز الصحراء: ما هي الوجبة المفضلة لديك؟

تبتسم بحياء وتفكر بتردد وتنزعج بمرونة وتجيب على مضض وبعد تهرب باحت بأن وجبتها المفضلة تلك التي كانت تطعمها إياها جدتها ضحى، وهي خليط من لحم صغار الضأن وخضرة الكوز (لباش) مضاف إليها القليل من التمر  فهذه الوجبة لذيذة وأستطيبها كثيرا، لأن فيها نكهة الجدات ولذاذة الطعم وتذكر بأيام الصبا وأما باقي الوجبات فأنا أحبذ دائما الذوق الرفيع في كل شيء وخاصة في التغذية.

 

مركز الصحراء: بم تختم منتان يومها الاستماع لموجز قراءة مجلة الاتصال على صديق؟

أختم يومي بمطالعة كتاب أو جولة على الفضائيات.  

وفي الأخير أشكر مركز الصحراء على اهتمامه بتجربتنا المتواضعة وأتمنى له المزيد من النجاح والتميز.

ولد الهيبة: "واجب كل الموريتانييين الوقوف مع ولد عبد العزيز ضد مخططات الأعداء"

دعا محمد سالم ولد هيبة رئيس مجموعة "أتلانتيك ميديا" الإعلامية من وصفهم بـ "الموريتانيين الوطنيين الشرفاء"، إلى الوقوف "صفا واحدا للذود عن مشروع بناء موريتانيا المزدهرة والآمنة والموحدة، الذي

اِقرأ المزيد...